Home    Contact   (+202) 3335 97 10/ 30/ 50
 
“You see things; and you say, ‘Why?’ But I dream things that never were; and I say, ‘Why Not?’” George Bernard Shaw
History
Memberships
Locations
Contact
News
Ramy Mossad - Finance Manager - at Drymix
“We consider Trimar Forwarding to be almost our partners. They handle all our work from import to export. Their troubleshooting and response to problems is really fast and we can rely on them."

Alaa Omar - Specialized Shipping Consultant - at MAC Carpet
“We work with Trimar Forwarding because they provide very good rates and they provide premium door to door services."

Ali Ibrahim - Supply Chain Specialist - at CSI
“Quality of work & the response is good. People are well mannered. Rates are good although we don't mind them to be lower :).”

Mahmoud M. El Rashoody - Commercial Affaires Head - at MISR EDFU
"We intend to thank Trimar team for their unprecedented cooperation during the process of exporting “A VERY LARGE GENERATOR 8 MEGAWATT” to Spain for many days - not just during working days, but also during their holidays too -the team faced many difficulties in this process and they were able to solve it so cleverly demonstrating their expertise."

Mostafa Magdy- Logistic Coordinator- at ISKRAEMECO, Energy Measurement & Management El Sewedy Electric Holding
"We would like to thank everyone in Trimar forwarding team especially during the past period and we know that it was so hard due to the trucker’s sit-in & bad weather and we appreciate your exceptional performance for providing everything on time regarding this Period. Thank you Heroes :)"

Eng. Ahmed Ismail - Egypt Plant Manager. GSE Lining Technology
“The service is excellent and because of that we have continued working with TRIMAR Forwarding. Among the many good qualities and services; we feel that we receive very positive and proactive attention as a customer, and the on-site representative is a very creative service that facilitates our operations, in addition to the fact that on time speed in response to our inquiries is very satisfactory."

Eng. Khaled Shawky- Reliance Egypt.
“ We are very happy with high level of service we receive. And the best thing is that we find fast response level to problems and very impressive problem solving ability.”

ابن الوزير شيد امبراطوريته فى عالم النقل بمفرده / جريدة عصر النقل
 
30 Oct 2009
 

هو واحد من أفضل 30 رجل أعمال فى العالم العربى تحت سن الثلاثين بشهادة مجلة الأعمال العربية.


 


ويعتبر رجل الأعمال المصري الشاب أن الخط الملاحي أقوى حلقة في منظومة النقل، لأنه يمتلك الحاوية والمركب، وأن الخطوط الملاحية تستخدم مصر كموانئ ترانزيت، محذرا من الاتجاه إلى خصخصة الموانئ التي قد تخلق وضعا احتكاريا للشركات المالكة، التي تعطي الأولوية لخطوط الملاحة الخاصة بشركاتها، وتغالي في الأسعار بما يزيد من تكلفة الشحن على العميل، مشددا على أهمية وضع ضوابط وحدود سعرية مع توفير آليات للرقابة ، والمتابعة والتنظيم على الموانئ الحكومية.


 


لوتحدثنا عن نقل البضائع عبر السكة الحديد ..




لماذا لا يفضل الكثيرون نقل البضائع من خلال السكة الحديد ؟!


فى رأيى إن نقل البضائع من خلال السكة الحديد له سبع فوائد أو سبع مكاسب أضعاف وسائل النقل الأخرى .. لكن المشكلة أن السكة الحديد ليس لها إدارة قادرة على تطويرها بالشكل العصرى الذى يتناسب مع البضائع التى يمكن أن تنقل من خلالها ..وأتذكر دراسة علمية أجريت عام 2007 أكدت هذه الدراسة على أن 96 % من البضائع يتم نقله عبر وسائل النقل البرى و 4 % من البضائع يتم نقلها عبر السكة الحديد ،والنقل النهرى بنسب متفاوتة .. وإن كنت أرى أن السكة الحديد فى مصر بوضعها الحالى غير مجهزة لنقل البضائع .



حتى بعد التطوير الذى شهدته مؤخراً ؟!

التطوير الذى حدث فى السكة الحديد ليس لصالح البضائع لكنه لصالح الركاب ، وما تم من تطوير بالنسبة للجرارات  ،وقطارات البضائع غير كاف وغير مجهز .. ويجب أن يكون هناك قطارات حديته سريعة تربط الصعيد  ،والمناطق الإنتاجية بالموانىء لكى نقصر المسافة  ،وتؤدى مهمتها على أكمل وجه .. المشكلة ليست فى وجود عربات ، أو قطارات إنما يجب أن تسلم البضائع بشكل سريع ، وفى رأيى أن الأمر كله يحتاج إلى إعادة تنظيم .

وماهو المطلوب لكى يقبل الناس على نقل البضائع بالسكة الحديد ؟!

عندما سمعت عن فكرة نقل البضائع فى السودان عبر السكة الحديد من خلال دخول القطاع الخاص للإستثمار فى هذا المجال إستحسنت الفكرة .. لذلك يجب أن تعطى الحكومة فرصة للقطاع الخاص للمساهمة فى عملية الإدارة  ،ومثلما حدث فى العين السخنه يجب وضع معايير نجاح ، ومعايير للمحاسبة بحيث تضمن حق الحكومة  ،وحق المصدرين والمستوردين، وهما أكثر الذين تعرضوا للظلم بالنسبة لموضوع العين السخنه .



كيف ترى تجربة خصخصة العين السخنه ؟!

مصر لم تحصل على حقها فى هذا الموضوع .. وإن كنت أرى أن المستورد والمصدر تعرضا للظلم لأن الخطوط الكبيرة يهمها الإسراع فى مدة الرحلة الترانزيت .. والأولوية دائماً لبضائعهم

 مثل ميرسيك مثلاً؟!

هذا صحيح على سبيل المثال .




ما الشروط والقيود التى تضعها الدول الأخرى لضمان حقوق المستثمرين ؟!

هناك شروط تضعها الحكومة ، وهناك شروط متعارف عليها ، والحكومات تدافع عن عملهاومصالحها وهذا أمر طيب  .. أما فى مصر بالنسبة للشحن - ففى رأيى - أن الحكومة لا تدافع عن مصالح المستثمرين .



وكيف يمكن مراجعتها ؟!

من خلال دفع الغرامات ، والحكومة لا تحاول أن تضع أى قيود ويجب على الحكومة عندما تخصخص أى ميناء أن تراعى الآتى : 

 تفرض على الخطوط من المراكب نسبة معينة ، ولتكن مثلا  ً 40 % ويكون هناك نسبة وتناسب .. خاصة وأن هناك منافسة من خطوط دبى وإسرائيل .. ومصر لديها ميزة مضافة .. لأن عندنا البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط  ،وقناة السويس بكل إمكانياتها . ومن المهم وضع شروط حتى لا يتم  دفع غرامات .. لأننى عندما لا أرسل بضاعتى فى الوقت المناسب سوف تتضرر سمعتى فى السوق خاصة  ،وأن هناك بعض السلع تتضرر بشكل مباشر من عامل الوقت والتأخير والطقس الحار .. أما لو رجعنا للسكة الحديد ومسألة الإستثمار فيها  ،وخصخصتها فيجب أن تكون بشروط محدودة .




ما التجربة التى تراها ناجحة فى الخارج من خلال سفرياتك المتعددة  ،ويمكن لمصر أن تطبقها وتكون على غرار تجربة سنغافورة و دبى ؟!

أقولها بمنتهى الصراحة .. مصر لن يكون عندها موانىء بحرية على مستوى موانىء سنغافورة ودبى ، وذلك لسبب بسيط جداً .. فميناء واحد فى إحدى هذه الدول يدخله بمعدل 23 مليون حاوية سنويا  ، ونحن لدينا 9 موانىء  للحاويات  ،ولا يدخلها 10 ملايين حاوية  لذلك فإن سنغافورة فى القمة بالنسبة للدول الصناعية  ،وأصبحت هى المركز لهذه الدول .. حركة التجارة فى سنغافورة كبيرة جداً غير الصناعة .. عكس الحال عندنا فى مصر فإن الصناعة ضعيفة ، وهذا لا يشجع أحداً على إقامة ميناء مثلما هوا الحال فى سنغافورة .




وهل دبى عندها صناعة؟!

دبى عندها تكنولوجيا عالية ، والحاوية تستغرق حوالى من 3 إلى 6 ساعات للخروج من الميناء ، وكل دول الخليج العربى تفضل أن تشحن بضاعتها عن طريق الإمارات العربية المتحدة لأن هذا أضمن وأسرع كما أن الصناعة فى الخليج العربى ليست مصانع  ،ولكنها مشروعات ضخمة وإمكانيات مادية هائلة تساعد على الشحن .. مثلاً السلع التموينية تذهب من خلال الإمارات مثل الأرز والذرة وغيرها ، وهناك شركات كبيرة تعمل على  الطريق كمنطقة توزيع للشرق الأوسط .. وهناك منافسة كبيرة بين مصر وإسرائيل ، والإمارات على الخطوط والشحن .




ولماذا نجحت الإمارات فى زمن قياسى فى مجال النقل وخدمات الشحن ؟!

الإمارات وضعت أموالاً ضخمة للإستثمار فى مجال النقل والشحن والموانىء ، ولا يهمهم تحقيق المكسب الآن ، ولكن خلال السنوات العشر القادمة سوف يحققون مكاسب هائلة ، وهم يتميزون  بأنهم يضعون خططاً ضخمة ، ونجح الإماراتيون فى عمل  سنترلوجيستيك  مساحته 2 مليون متر مربع وشيدوه بشكل مثالى ، وكان المفروض إفتتاحها عام 2007 ولم يفتتحوه حتى الآن .. صحيح أنهم تضرروا لكن لديهم مشروعات وأموال ، ولا يهمهم المكسب السريع عكس المستثمر عندنا فهو يريد أن يكسب بسرعة ، والحكومة عندنا لا تستثمر ، بل تبحث عن مستثمر خاص ليستثمر أمواله .



كيف ترى ميناء شرق بورسعيد  ..ولماذا لا تعمل الشركات فى المناطق الجديدة ؟!

القطاع الخاص الذى يحصل على حق الإنتفاع مثل شرق التفريعة يدخل الميناء بأسعار مرتفعة .

وهل الشركة التى تدير الميناء لا يجب أن يكون لديها أى خطوط ملاحية؟! من الممكن أن يكون لديها خطوطا ملاحية لكن بلا احتكار .. وبدون رفع السعر والتحكم .



إذن من وجهة نظرك فإن دبى إستحوذت على العين السخنه .. وشركات كبيرة تحتكر كل شىء ؟!

بمنتهى الصراحة إن ما حدث فى السخنه كان صفقة يجب ألا تحدث بهذا الشكل لأن بيع السخنة لم تستفيد منه الحكومة .

بالعكس الحكومة إستفادت وحصلت على 400 مليون جنيه  ..فما رأيك؟!

هذا غير صحيح على الإطلاق .

لكن العقد مكتوب فيه 400 مليون جنيه ؟!

عندما خصخصت الحكومة ميناء السخنه فى أوائل التسعينيات لم يكن لها أى حق .. وفى العقد من حق الشركة أن تبيع  ،وتستثمر فى الميناء بحوالى  400 مليون جنيه .. والميناء متوقف منذ شهرين .




ولماذا توقف  الميناء ؟!

الشاحنات تنتظر مدة طويلة على الأبواب قد تصل إلى أربعة أيام ، والأوناش غير صالحة للعمل ، والمراكب فيها مشاكل كثيرة ، وتستغرق وقتاً طويلاً .




لكن موانىء دبى لم تطور شيئاً  ..ورجل الأعمال الفلسطينى أسامه الشريف هو الذى يدير كل شىء وبلغت إستثماراته فى موانىء العين السخنة وشرق بورسعيد حوالى 10 مليارات جنيه ؟!

بالعكس هم الذين رفعوا الأسعار ، وجاؤا به  لكى يطورها  ،وأعتقد أنهم سوف يطورونها ولكن الأزمة المالية هى التى أجلت التطوير فى العين السخنة ، ومن المؤكد أن لديهم خططا للتطوير مؤجلة  ،وليست ملغاة .




وهل هذه الصفقة التى تمت لصالح مصر ؟!

حتى الآن ليس لها أى نتائج إيجابية ، وأتوقع أن تكون خطط التطوير قادمة فى الطريق .



وماذا عن نشاط شركتك  ترايمار  ؟!

نحن نعمل فى مجال الشحن وخدمات اللوجيستيات .. البحرى والجوى والنقل الداخلى والتخزين وغيره من خدمات النقل  ،واللوجيتسيات بصفة عامة



الموانىء المصرية متهمة بأنها لا تقدم خدمات لوجيتسية .. ما رأيك ؟!

هناك مشكلة كبيرة تواجه الشركات التى تعمل فى مجال اللوجيتسيات  ، وأهمها أن الصيانة ليست موجودة بالشكل الصحيح ، ولا يوجد فى أى ميناء فى مصر إمكانيات وخدمات الصيانة على عكس الموانىء العالمية الأخرى .. كما أنه لا يوجد فى مصر شركات تأجير الحاويات وهذا سوق كبير على مستوى العالم ، لكنه للأسف الشديد ليس له وجود فى مصر .




ولماذا - فى رأيك  - هذا السوق غير موجود فى مصر ؟!

للأسف الشديد معظم الناس لا تفهم فى هذا المجال برغم أنه يتيح  تأجير الحاويات بدلاً من شرائها ثم تتم إعادتها مرة أخرى ، وهذا السوق لو  موجود فى مصر سوف يحرك النشاط الإقتصادى ، وتكسب الحكومة من ورائه .




الشركات العالمية التى تستثمر فى مصر .. ألا تعرف أن قطاع الصيانة والغسيل وتجهيز الحاويات مربح وواعد .. ولماذا لا تستثمر فيه ؟!

مهم جداً ومطلوب الإستثمار فى مجال الصيانه والغسيل وتجهيز الحاويات ، وهو قطاع واعد وحجم الدخل بالنسبة لهذا القطاع لا يفرق كثيراً مع مصر، لكنه يحسن من مستوى الخدمات التى تقدمها مصر للعملاء الذين تتعاون معهم من الخارج ، خاصة أن هذا النشاط غير موجود فى الدول القريبة من مصر




وما المشكلة إذن أن يكون لدينا مثل هذا النشاط طالما أنه سيعود على مصر والعاملين فيه بالنفع والربح ؟!

المشكلة أنه لا يوجد لدينا تسلسل للأحداث ، وكل وزير للنقل يتولى مسئوليات الوزارة يأتى بفكر جديد مختلف عن الوزير الذى سبقه ، وهذا ما حدث مع وزير النقل الأسبق عصام شرف ومن بعده الوزير منصور  ،والآن الوزير علاء فهمى .. كما  أن اللوجيستيك يحتاج إلى خطط طويلة الأجل .. لكن طالما هناك عمليات تغيير مستمرة  ،وخطط قصيرة الأجل فلن يظهر تأثيرها ومفعولها فى اللوجيتسيات .




 وتجربة ميناء شرق بورسعيد  .. كيف تراها؟!

ميرسك الد انما ركية تحتكر الميناء منذ عام 1999 بعد إستحواذها على 75 % من أسهم شركة قناة السويس لتداول الحاويات .. وميناء شرق بورسعيد مساحته كبيرة تبلغ 35 ألف متر مربع .. وهل يعقل أنه منذ عام 99 توجد شركة واحدة تحتكر الميناء ، ولا تستطيع شركة أخرى إنشاء رصيف للحاويات إلا بموافقتها .. وبغض النظر عن أن « ميرسك « تحتكر الميناء لمصلحتها أرى أن هذا الميناء ينتظرة مستقبلا واعداً ، وهو قادر على إستقبال أكبر مركب فى العالم ، وفى المستقبل القريب  ستكون الميناء فى منتهى الحيوية  ،وسوف تصبح منطقة تخزين كاملة ومتكاملة .




ما الذى تطلبه لميناء شرق بورسعيد لتطوير قطاع النقل البحرى ؟!

أهم شىء فى شرق التفريعة أن يسمحوا بأن تكون هناك بوابتين فى كل ناحية لمرور السيارات   ..وتفريغ المراكب فى شرق التفريعة يجب أن يمر بشكل سريع  ،ونحن فى مصر مازلنا نسير بالروتين والأوراق .




لكن فيه مراكز لوجيستية إليكترونية موجودة بالفعل  ؟!

نحن فى مصر مازلنا نؤمن بالأوراق ، والإيصالات والأختام والتوقيعات هذا شىء أساسى فى العقلية المصرية سواء بالنسبة للمصدر أو المستورد  ،وتلك هى المشكلة فى رأيى الشخصى



ما الموانىء التى تتعامل معها من خلال عملك ؟!

أتعامل مع كل الموانىء فى مختلف دول العالم  ،وليس هناك موانىء محددة  ،وإنما حسب حركة العمل وظروف النقل والشحن ، وأتعامل مع معظم الدول فى أوروبا وأمريكا وآسيا  والدول العربية.



ما رأيك فى التطوير الذى حدث فى ميناء الإسكندرية .. وميناء الدخيلة ؟!

بالنسبة للدخيلة والإسكندرية التطوير لم يؤثر على عملنا .. لأن وجوده مثل عدمه ، ويعرف ذلك أكثر أى خط ملاحى .



ما الذى تطلبه من الموانىء ليعود على شركتك بالمصلحة ؟!

عندنا مشاكل كثيرة جداً ، وأنا عضو فى لجنة الشباب بشعبة النقل الدولى  ،واللواء مازن نديم رئيس مجلس إدارة شعبة خدمات النقل الدولى لديه رؤيه لإعداد شباب قادين على قيادة المسيرة بفكر متطور .. بالإضافة إلى وجودى ضمن شباب خدمات النقل من خلال الشعبة وهيئة الفياتا  ،وقد إستطعنا – تحت رعاية اللواء مازن – جلب دبلوم الفياتا .




ما الفرق بين الجيل القديم فى مجال النقل وجيلك الحالى  ؟!

بدون شك إن الجيل القديم يمتلك الخبرة الطويلة  ،وهم فى الحقيقه متمرسين جداً فى أعمال الشحن والتخليص  ،وأشهد لهم بالكفاءة فى هذا الشأن .. أما نحن أبناء الجيل الجديد فى مجال النقل فلدينا رؤية أوسع لأننا سافرنا أكثر ودرسنا أكثر .. وإطلعنا أكثر وإن كان عنصر الخبرة ينقصنا لكنه يأتى مع مرور الزمن  ، وسوف يكتسب الجيل الجديد الخبرة والحنكة بالتجرب’ والممارسة .



ما الذى خرجت به لجنة الشباب منذ إنشائها حتى الآن ؟!

ليس مطلوباً من أعضاء اللجنة أن يقدموا رؤية مختلفة فى الوقت الحالى  ،ولكنى أرى أن مجالنا مجال واعد ، وفيه فرص كثيرة للباحثين عن الوظائف ، والإستثمار والبيزنيس سواء كان لموظف أو شركة شحن أو مستثمر .. فالمجال واعد وملىء بالفرص والمكاسب.



وزارة النقل تعمل حاليا تحت قيادة المهندس علاء فهمى .. كيف ترى الصورة الآن ؟!

مستحيل على أى شخص يتولى مسئولية النقل فى مصر أن يفهم فى كل شىء مثل السكة الحديد والنقل البرى والنهرى والبحرى والطرق الكبارى والنقل الجماعى وغيرها .. الوزارة يمكن أن تتحول إلى عدة وزارات لأنها كبيرة ومتشعبة  ..وأنشطتها والمجالات التابعة لها عديدة .. هذه مشكلة .. أما المشكلة الأخرى أنه مازال الفكر العقيم  مسيطرا فى كثير من الأماكن  والمؤسسات  ..وأنا مندهش لماذا الإصرار على أن يكون رؤساء الهيئات و الشركات والموانىء لواءات ومع  كامل إحترامى لهم  فهذا أمرغير منطقى ولا يصلح فى الوقت الحاضر .



هل أنت مع فكرة تحويل الموانىء لشركات ؟!

المهم أن تدار الموانىء بفكر فيه خبرة مع اللوجيتسيك  ،ويجب أن يتولى من يصلح لإدارة الموانىء ويساهم فى أن تحقق أرباحاً وتكسب  ..والحكومة سبق وعينت وزراء من رجال الأعمال ونجحت التجربة .. فلماذا لا يتم الإستعانة بالعاملين فى مجال الخطوط الملاحية وكذلك يمكن الإستعانة بالأجانب لكى يعملوا فى الموانىء .. فما المانع فى ذلك وسوف نستفيد من ذلك لأن الفكر الأجنبى عصرى  ومتطور ومبدع .



لكن بعض الشركات استعانت بالأجانب  ..ولم تنفع التجربة ؟!

من المهم الإستعانة بالأجانب وأنا معى متخصصة برازيلية ورجل إنجليزى ، وفى رأيى إن  وجود الأجنبى ضرورى فى مجال النقل ، والشحن لأنه يملك فكراً مختلفاً ويجب أن يتم محاسبته على مدة مناسبة ، ولا نحاسبه على خطأ أوخلاف مع شخص أو إختلاف فى الرؤية  وإنما يجب أن تتم محاسبته على خطة طويلة الأجل حتى يستطيع أن يقدم أفكاره ، وإقتراحاته  ويساهم فى عملية التطوير والتحديث.



لماذا لم يحدث تكامل حتى الآن فى النقل بين الدول العربية  ..وما المشاكل الموجودة بين هذه الدول ؟!

المشاكل التى يمكن أن تواجه أى شخص يعمل فى مجال خدمات النقل تتضح أكثر فى التعامل مع ليبيا والأردن على وجه التحديد .. ليبيا لأن النقل  البرى هو الأساس بالنسبة لها  ..أما الأردن فالأساس يكون النقل بالعبارة من خلال العقبة .. وهناك حالة من الشد والجذب بين مصر وليبيا فى هذا الشأن كما أن معايير الدول مختلفة  بالنسبة لشروط التخليص .



هل السياسة تؤثر على عمل القطاع الخاص فى مجال النقل وخدماته ؟!

السياسة فى مصر لها دور كبير ومؤثر على مختلف قطاعات النقل .




وما رأيك فى النقل النهرى فى مصر حاليا ؟!

أرى أن أحمد هيكل من خلال مجموعة القلعة هو الزعيم فى مجال النقل النهرى ولهم تجربة قوية جداً ، وأتوقع لهم النجاح الكبير فى الإستثمار فى هذا المجال .




ماالنصائح التى تهمس بها فى أذن المهندس علاء فهمى وزير النقل ؟!

لا أستطيع أن أسميها نصائح ، وإنما لى رجاء عند سيادة الوزير ألا وهو أن يهتم بالقطاعات الخفية فى وزارة النقل .. وأرجوأن يركز على هذه القطاعات وأهمها مجال اللوجيستيك وهو لا يحظى بالقدر الكافى من الإهتمام  .




الوزير قرر إنشاء مجلس أعلى للنقل البحرى يضم القطاع الخاص .. فما رأيك فى هذه الخطوة ؟!

فكرة جيدة وأتمنى أن تحقق المأمول منها  - وفى رأيى - إن أكثر الناس الذين يتأثرون بهذا الأمر ..هم المصدرون والمستوردون .. برغم أن لكل قطاع خصوصياته ومشاكله  وعلى سبيل المثال  فان العاملين فى مجال نقل الغذاء تختلف مشاكلهم عن العاملين فى مجال نقل الملابس وهكذا .. ويجب أن  يضم هذا المجلس ممثلين عن الخطوط الملاحية .



هناك صراع بين الشركات العالمية والخطوط فى مصر .. كيف ترى هذا الصراع .. وهل ساهمت الشركات العالمية فى تطوير النقل فى مصر ؟!

مصر لديها البحر الأبيض المتوسط   ،والبحر الأحمر وقناة السويس وهذه المجالات الملاحية تفتح الطريق لمليون شركة للعمل فى مصر .. وهم يعتبرون مصر محطة ترانزيت ولا يهمهم الإستفادة بقدر ما يهمهم السرعة فى الآداء بين الخطوط المختلفة الأخرى .. ولو قارنا بين مصر والإمارات سوف نجد أن الإستثمارات الأجنبية لدينا مازالت قليلة جداً .




آثار الأزمة المالية العالمية .. هل ما زالت مستمرة ؟!

نعم مازالت مستمرة ، وسوف تستمر لفترة طويلة  ،وعدد الحاويات قليل جداً وسعر البيع إنخفض للغاية ، ويحتاج إلى وقت وهناك العديد من الخطوط التى كانت تشترى وتستثمر تركوا جزءاً من المراكب حتى يكسبوا أكثر ... ومن وجهة نظرى هذه فكرة صحيحة تماماً .


 


 


To read the original article, please Click Here
 
Copyright © 2013, TRIMAR FORWARDING All rights reserved. Designed by IM Solutions
Site Map | Privacy Policy | Terms & Conditions